"/> جاءت أول كاميرا شاشة فرعية في تصنيف DxOMark في المرتبة الثانية

جاءت أول كاميرا شاشة فرعية في تصنيف DxOMark في المرتبة الثانية

جاءت أول كاميرا شاشة فرعية في تصنيف DxOMark في المرتبة

في العام الماضي ، كشفت ZTE النقاب عن أول هاتف بكاميرا تحت الشاشة يسمى Axon 20. وفقًا لتقارير مختلفة ، لا تحتوي كاميرا الصور الشخصية لهذا الهاتف على الكثير لتقوله ، ولكن الآن قامت DxOMark بفحص الكاميرا المعنية بدقة ، وتمكنت هذه الكاميرا من الحصول على درجة 26 منخفضة جدًا.

هذا يعني أن كاميرا السيلفي تحت شاشة Axon 20 تحتل المرتبة الثانية في فئة DxOMark ، تليها كاميرا Intex selfie ، وهي هاتف رخيص جدًا للسوق الهندي. يشير التقرير إلى مشاكل مثل الضوضاء المفرطة ولون الجلد غير الطبيعي والنطاق الديناميكي المنخفض ومشاكل اللون.

تم أيضًا انتقاد الوضع الرأسي لكاميرا الصور الشخصية هذه بسبب مشاكل اكتشاف العمق ونقص التفاصيل. أدناه يمكنك مشاهدة مقارنة بين صورة سيلفي تم التقاطها بكاميرا هذا الهاتف مقابل OnePlus 8 Pro و Pixel 5.

الكاميرا تحت الشاشة

بمعنى آخر ، من الواضح أن ZTE أمامها طريق طويل لتحقيق جودة كاميرات الصور الشخصية التقليدية. ومع ذلك ، وفقًا للتقارير ، يُقال أن العديد من الشركات ستكشف هذا العام عن هواتف قائمة على الكاميرا تحت الشاشة ، أحدها Xiaomi.

التحدي الأكبر الذي تواجهه كاميرا السيلفي أسفل الشاشة هو أن الضوء يصل إلى المستشعر أقل من كاميرات السيلفي التقليدية. ترجع هذه المشكلة إلى مرور الضوء عبر الفجوات بين أجزاء العرض. لحل هذه المشكلة ، قامت ZTE بتقليل دقة جزء من الشاشة على الكاميرا ، مما أدى إلى صور ضبابية.

ومع ذلك ، أعلنت شركة Xiaomi أنها توصلت إلى حل جديد لهذه المشكلة بحيث يصل الضوء الكافي إلى مستشعر الكاميرا دون الحاجة إلى تقليل دقة الشاشة. تخطط Xiaomi أيضًا لتحسين جودة الصورة في الكاميرا السفلية بفضل تحسينات البرامج. لكن في النهاية علينا أن نرى ما إذا كانت وعود Xiaomi لهذه الميزة قد تحققت.

اقرأ
لينوفو تطلق كمبيوتر محمول الألعاب Legion Y740S مع بطاقة الرسومات الخارجية

مصدر: سلطة أندرويد

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *